تفاصيل الخبر

القضارف ترفع شعار اليوم الوطني للمعلومات مستقبل وطن


قال الأستاذ عبد المنعم آدم بلة أمين عام حكومة ولاية القضارف أن الولاية تعمل جاهدة على تحقيق إنجاز ملموس في تنفيذ مطلوبات التحول الرقمي والآن بصدد إعداد مرشد الكتروني لتسهيل الخدمات الحكومية بالولاية واصفا الجهود المبذولة بالمعتبرة في تطبيق الحكومة الإلكترونية جاء ذلك لدى مخاطبته فعالية اليوم الوطني للمعلومات بالولاية والذي جاء تحت شعار مستقبل وطن وأضاف بله أن الولاية حققت طفرة تمثلت في زيادة إيراداتها من خلال اورنيك (15) الإلكتروني وكشف عن وجود تنسيق وترتيبات مع ديوان الحسابات بوزارة المالية الاتحادية لانفاذ مشروع الدفع الإلكتروني. وشملت فعالية اليوم الوطني للمعلومات بالولاية على تنظيم ورشة عن قاعدة البيانات الولائية سعيا للمساهمة في دعم القرار وإعداد التدابير والمؤشرات والإحصائيات بمشاركة كوادر مختصة وتنظيم ورشة عن أمن وجرائم المعلومات قدمها وفد من المركز القومي للمعلومات بحضور وزراء ومعتمدي المحليات وقادة العمل الشرطي والأمني بالولاية ، وخلال مخاطبته الورشة قال امين عام الحكومة نأمل أن تساهم مخرجات هذه الورشة والمداولات فيها في سد الفجوة المهارية والمعرفية في تأمين وسرية المعاملات وتأمين الأجهزة والمواقع الإلكترونية وحمايتها من الاختراق. إلي ذلك قال م. سؤدد محمود مدير الإدارة العامة للتنسيق والمتابعة بالمركز القومي للمعلومات إن إدارة المركز تؤمن إيمانا قاطعا بأن مستقبل السودان يتمثل في الاعتماد على تكنولوجيا المعلومات والاتصالات ومقصدنا الأساسي من اليوم الوطني للمعلومات خلق حراك معلوماتي اعلامي كبير في المؤسسات الحكومية للتذكير بأهمية تكنولوجيا المعلومات باعتبارها أصبحت جزء من واقع حياة الناس وتسهيل دولاب العمل بالدولة، وأضاف قطعنا شوطا كبير في وضع اللبنات الأساسية لانطلاق هذا العمل الإستراتيجي، مشيرا إلي أن التغطية الشبكية للإتصالات بالسودان وصلت 86% وعدد الذين يحملون أجهزة الموبايل 30 مليون سوداني 13 مليون منهم يستخدمون الانترنت من خلاله . وأبان د. صبري محمد أحمد مدير إدارة الولايات بأن الحل للكثير من التحديات التي تواجهنا اليوم يكمن في حكومة الكترونية متكاملة الأركان وليس فقط إطلاق أنظمة مثل الدفع الإلكتروني، وقال تأخرنا فيه قليلا والسبب يكمن في أزمة السيولة ولو نفذنا المشروع قبل 10 أعوام لما كانت واجهتنا أي صعوبات والدفع الإلكتروني هو حلقات يجب أن تتكامل مع بعضها البعض واذا لم يحدث هذا التكامل اختلت المنظومة . وفي الخرطوم حركة الدفع الإلكتروني مبشرة بنجاح التجربة . إلي جانبه أوضح م. اباذر عثمان خالد مدير إدارة أمن المعلومات أن عملية التطور التي شهدها العالم في ال20 عام الماضية هي مؤشر على وجود قفزات ضخمة في تكنولوجيا المعلومات وأنظمتها والتسارع الكبير في المجال دعانا للتفكير والتحرك للحد من مخاطر هذه التقنية، وأضاف بأن أمن المعلومات هو منظومة متكاملة على رأسها الشق القانوني والتشريعي تليه الحلول التقنية المختلفة سواء كانت على مستوى الشبكات أو التطبيقات وهي متوفرة وموجودة داخل وخارج السودان وفي ختام الورشة شدد اباذر على ضرورة وجود سياسات لأمن المعلومات تحدد سلوكيات العمل داخل المؤسسات الحكومية.